تاريخ تطور كاميرات المراقبة


تاريخ تطور كاميرات المراقبة علي مدار قرن

تشهد صناعة وتطوير كاميرات المراقبة في العالم نمواً سريعاً وأردت اليوم تسليط الضوء على بعض الأحداث الرئيسية في تاريخ صناعة كاميرات المراقبة. 

 

في عام 1951: أول تصوير وتسجيل فيديو باستخدام كاميرا تلفزيونية في الولايات المتحدة الأمريكية.

في عام 1960: في بريطانيا تركيب كاميرات مراقبة في العاصمة لمراقبة حشود الجماهير في استقبال العائلة المالكة.

في عام 1965: في الولايات المتحدة الأمريكية أول تقرير من وزارة العدل بخصوص السماح باستخدام كاميرات المراقبة في بعض الأماكن الاستراتيجية الوطنية المهمة.

في عام1966: في الولايات المتحدة الأمريكية قيام منظمة ناسا بتصوير سطح القمر.

في عام 1972: في ولاية تكساس صناعة أول كاميرا مراقبة لا تحتاج إلى شريط فيديو.

في عام 1973: اختراع أول كاميرا مراقبة تعمل برقاقة صغيرة وهي نفس التكنولوجيا المستخدمة اليوم.

في عام 1980: في أمريكا وبريطانيا البداية الفعلية في تصنيع كاميرات المراقبة بغرض البيع للمستهلكين للحماية من السرقة.

في عام 1986: قيام علماء شركة كوداك باختراع أول كاميرا مراقبة تعمل بحساس الميجا بيكسل ولها القدرة على تسجيل 1. 4مليون بيكسل. 

في عام 1996: أول كاميرا مراقبة تعمل عبر الإنترنت في العالم والتي تسمي بكاميرا الشبكات والمراقبة عن بعد (أي بي) في أمريكا.

في عام 1998: بداية النشاط التجاري في صناعة وبيع أجهزة التسجيل لكاميرات المراقبة (جهاز الدي في ار). 

في عام 2001: بعد هجمات 2011 على المركز التجاري العالمي تغيرت نظرة المجتمع الأمريكي على مدي أهمية نظم المراقبة في الحياة العامة والمباني الحكومية.

في عام 2003: في أمريكا القيام بتطوير برنامج على كاميرات المراقبة للتعرف على الوجوه وكان الغرض الأساسي منه هو استخدام كاميرات المراقبة في إيجاد الأطفال المفقودين.

اليوم: بإمكاننا مشاهدة كاميرات المراقبة من أي مكان وفي أي وقت ومن أي جهاز عبر الأنترنت.




aaaa